ثانوي الغمد

3

الملخص

امبراطورية رادش : الجزء الثالث "ثانوي الغمد هي الخاتمة الساحرة لثلاثية إمبراطورية رادش. الرواية الوحيدة على التي فازت بالجوائز الثلاث معًا: جاهزة الهيوجو، وجائزة آرثر سي كلارك، وجائزة نيبولا. لوهلة، بدا لبريك وكأن كل شيء تحت السيطرة، الجندية التي كانت فيما سبق جزءًا من وعي سفينة حربية. قبل أن يُسفر البحث في الأحياء الفقيرة بمحطة أثويك عن وجود شخص آخر لا يُفترض به الوجود هناك. يصل مبعوث من إمبراطورية البريسغر الغريبة متبوعًا بعدو بريك القديم ""أناندر ميانا"" المُنشق المُسلح، والمجذوب على الأرجح.. حاكم الإمبراطورية الذي انخرط في قتال مع ذاته. ترفض بريك الهرب لأن هذا سيترك أهل محطة أثويك معرضين لخطر هائل، والفرص ليست في صالحها، لكنها لم تكن في صالحها منذ البداية. "