ستيل هارت

ديفيد وحده، رأى ستيل هارت ينزف.
قبل عشر سنوات، انفجر شيء ما غامض في السماء، منح بعض الرجال والنساء قوى خاصة، قدرات خارقة أرعبت الناس، لأنهم استغلوها في القتل والإرهاب بغية السيطرة على العالم.
لا أحد بمقدوره التغلب عليهم إنهم لا يقهرون ولا يموتون، هذا ما ظنّه الجميع في البداية، ومع مرور الوقت استطاع البعض رصد نقاط ضعفهم، فشكلوا فرقة أطلقت على نفسها لقب “المقتصّون” فيما سُميت
المجموعة الخارقة بـ “الملحميون”.
أما ديفيد الذي قُتل والده من قبل ستيل هارت، الملحمي الأكثر قوة رآه وقتها ينزف وهذا أمر خارج عن المألوف؛ لذا سعى للانضمام إلى فرقة المقتضين، من أجل الانتقام لوالده، ولأنه متأكد بأن هناك طريقة ما باستطاعتها هزيمة الملحميين.

الملخص

ديفيد وحده، رأى ستيل هارت ينزف. قبل عشر سنوات، انفجر شيء ما غامض في السماء، منح بعض الرجال والنساء قوى خاصة، قدرات خارقة أرعبت الناس، لأنهم استغلوها في القتل والإرهاب بغية السيطرة على العالم. لا أحد بمقدوره التغلب عليهم إنهم لا يقهرون ولا يموتون، هذا ما ظنّه الجميع في البداية، ومع مرور الوقت استطاع البعض رصد نقاط ضعفهم، فشكلوا فرقة أطلقت على نفسها لقب "المقتصّون" فيما سُميت المجموعة الخارقة بـ "الملحميون". أما ديفيد الذي قُتل والده من قبل ستيل هارت، الملحمي الأكثر قوة رآه وقتها ينزف وهذا أمر خارج عن المألوف؛ لذا سعى للانضمام إلى فرقة المقتضين، من أجل الانتقام لوالده، ولأنه متأكد بأن هناك طريقة ما باستطاعتها هزيمة الملحميين.